Skip to content
عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية تطلقان مبادرة استراتيجية لاكتشاف وإعداد المواهب الوطنية في رياضة السيارات
العودة
يونيو 6، 2023 مدرسة جي آر السعودية للسباقات

عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية تطلقان مبادرة استراتيجية لاكتشاف وإعداد المواهب الوطنية في رياضة السيارات

  • عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية يطلقان مدرسة "جازو ريسينج" (GR) السعودية للسباقات لاكتشاف السائقين الموهوبين وضمهم لفريق GR السعودية.
  • مدرسة جازو ريسينج السعودية للسباقات ترحب بعشاق رياضة السيارات السعوديين من الذكور والإناث ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و26 عامًا.
  • المدرسة تتيح للمتسابقين الطموحين منصة لعرض قدراتهم وتطوير مهاراتهم نحو مستقبل مهني احترافي في رياضة السباقات.
  • سيتنافس السائقون الأربعة النهائيون في الموسم المقبل من بطولة السعودية تويوتا.
أعلنت عبد اللطيف جميل للسيارات، الموزع المعتمد لسيارات تويوتا في المملكة العربية السعودية منذ ما يقرب الـ 70 عامًا، عن تعاونها مع الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية (SAMF) لإطلاق مدرسة "جازو ريسينج" (GR) السعودية للسباقات، بهدف اكتشاف المواهب السعودية الصاعدة، وضمها إلى فريق GR السعودية، وتدريبها على أربع تخصصات هي: كسر الزمن، صعود الهضبة، الدريفت، وأوتوكروس. وستعمل المدرسة كمنصة لإطلاق الإمكانات الكاملة للشباب السعودي الشغوف بعالم رياضة السيارات وإعدادهم لمستقبل مهني احترافي في هذا المجال.
باب التسجيل مفتوح الآن، وفي شهر أغسطس ستستقبل المدرسة الشباب والشابات السعوديين الشغوفين بعالم رياضة السيارات ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و26 عامًا، وتعمل على مدى خمسة أيام كمنصة للمشاركين لإظهار قدراتهم بهدف انتقاء السائقين الموهوبين، ومساعدتهم على إبراز مهاراتهم، ودعمهم ليصبحوا متسابقين محترفين مستقبلاً. وعلى المتقدمين إثبات معرفتهم وشغفهم بعالم رياضة السيارات من خلال تعبئة استمارة مفصلة. بعدها، سيتم اختيار 60 شابًا وشابة من بين مجموعة المتقدمين للخضوع لمزيد من التقييم، بما في ذلك مقابلة شخصية واختبارًا للياقة البدنية وفحصًا شاملاً لمعلومات القيادة والسلامة. بهذه المناسبة، قال صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان، رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية:
"معًا، نبدأ رحلة جديدة لاكتشاف المواهب المتميزة والشغوفة بعالم رياضة السيارات في السعودية. هذه المبادرة هي خير دليل على التزامنا بتوفير أفضل الفرص للسائقين الطموحين لعرض مهاراتهم على المنصات الوطنية والدولية. وبينما نسعى جاهدين لرعاية جيل جديد من المتسابقين واستكمال الإرث الغني لرياضة السيارات في المملكة، نثق بأن هذه المبادرة ستكشف عن مواهب رائعة تمثل أفضل ما في المجال."
ومن بعدها سيتم اختيار أربعة سائقين استثنائيين لتمثيل فريق GR السعودية للتنافس في الموسم المقبل من بطولة السعودية تويوتا. وسيتم تجهيز هؤلاء الموهوبين بسيارات GR المتطورة، بما في ذلك Yaris GR وGR 86 وSupra، مما يضمن حصولهم على أفضل الأدوات للتفوق في تخصصاتهم. من جهته قال حسن جميل، رئيس مجلس المديرين لعبد اللطيف جميل للسيارات:
"تمثل علاقتنا الاستراتيجية مع الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية خطوة حاسمة نحو اكتشاف المواهب الصاعدة في السعودية. وستوفر هذه المبادرة فرصة رائعة لشباب وشابات الوطن لعرض مهاراتهم وتعزيز التزامهم بنمو وتطوير رياضة السيارات في المملكة. ونحن نتطلع للكشف عن سائقين استثنائيين لتمثيل فريق GR السعودية ممن سيلمع اسمهم في بطولة السعودية تويوتا القادمة."
سيتم تكليف السائقين الأربعة خلال البطولة بتحديات فريدة من نوعها، تشمل أوتوكروس، دريفت، كسر الزمن، وصعود الهضبة. حيث تعد أوتوكروس مسابقة يتنقل فيها السائقون عبر مسار العوائق واحدًا تلو الآخر، ويتعين عليهم الوصول إلى خط النهاية في أقصر وقت مع اتباع قواعد السلامة. في حين تختبر منافسة الدريفت مهارات السائقين في الحفاظ على السيطرة، وتتنافس فيها سيارتان على عبور خط النهاية أولا. كسر الزمن يشبه أوتوكروس إلا أن السابق يتمتع بمسار أطول. وأخيرًا، هناك تحدي صعود الهضبة الذي ينعقد على مسار شديد الانحدار من الاسفلت لمسافة 3 كم. سيسهم التعاون بين عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية في تحقيق مستهدفات برنامج جودة الحياة، أحد برامج تحقيق رؤية السعودية 2030، من خلال تمكين الشباب السعودي وتشكيل مستقبل واعد لهم في عالم رياضة السيارات. كما تتيح للمتسابقين الطموحين إطلاق العنان لإمكاناتهم والتنافس بشكل احترافي مع فرصة لتمثيل فريق GR السعودية المرموق. الجدير بالذكر أن رياضة السيارات تحظى بشعبية عالية جدا في المملكة العربية السعودية، حيث تحتل المرتبة الثانية من بين الرياضات بحسب استطلاع حديث أجرته شركة يوجوف. وتعمل عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية معاً على تعزيز نمو المجال من خلال رعاية المواهب الاستثنائية ودفع الفرص الجديدة. الأمر الذي سيمكن الشباب والشابات السعوديين من تحقيق أحلامهم في أن يصبحوا أبطالاً في عالم رياضة السيارات على المستويين الوطني والعالمي.
عبد اللطيف جميل للسيارات والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية تطلقان مبادرة استراتيجية لاكتشاف وإعداد المواهب الوطنية في رياضة السيارات