Skip to content
العودة إلى أبطالنا

مها الحملي


سيارة السباق​ كان آم
الجنسية​
السن 37

نبذة قصيرة

نشأت مها في المملكة العربية السعودية على حب القيادة في الطرق الوعرة، الأمر الذي طوّر من قدراتها، وأسس لديها شغف جديد بالسرعة والإثارة.

بحكم عملها كموظفة في عبداللطيف جميل للسيارات، انغمست مها في عالم السيارات وأصبحت واحدة من أوائل النساء اللاتي اغتنمن الفرصة لممارسة شغفها بالقيادة في الصحراء. وجاءت نقطة تحولها عام 2022 في رالي جميل، أول رالي نسائي، حيث قررت المشاركة والفضول يغمرها لاختبار مهاراتها وقدرتها في الحفاظ على التركيز لفترات طويلة.
منذ تلك اللحظة، قررت مها أن تتابع رياضة السباقات كمهنة احترافية مستقبلية. وفي بطولة السعودية تويوتا 2022، حصلت على المركز الثاني، مما أثبت أن نجاحها في رالي جميل لم يكن مصادفة. وبحلول عام 2023، تنافست مها في بطولة السعودية تويوتا وبطولة الشرق الأوسط، وحققت المركز الأول في بطولة السعودية تويوتا – ضمن فئتها، والمركز الثاني في بطولة الشرق الأوسط – ضمن فئتها.

وفي عام 2024، حصلت مها مع ملاحتها الأمريكية إليانور كوكر من فريق عبيّة، على المركز الثاني في رالي جميل.
رحلة مها هي قصة امرأة شابة تتنقل عبر التضاريس الوعرة لتصبح متسابقة رالي ناجحة، يحرّكها شغفها وإرادتها والانتماء العميق لطبيعة بلادها.